الأربعاء، 22 سبتمبر، 2010

الرفيق الدكتور يوسف صايغ ..سيرة مضيئة

الرفيق الدكتور يوسف الصايغ.. سيرة مضيئة

عائلة القس عبدالله صايغ سطرت في بدايات سنوات تأسيس الحزب حضوراً لافتاً، ومثلها عائلات بطرس معلوف، والخولي، وحداد التي كانت تقطن في رأس بيروت.
عنها يجب ان يُحكى، وان تستمر حية في تاريخ الحزب.

من عائلة صايغ كان الدكتور فايز و الكاتب والمناضل أنيس الصايغ والاقتصادي يوسف وفؤاد ومنير وماري.
نشكر الكاتب والأديب محمود شريح الذي زوّدنا بتلك النبذة القيّمة والمفيدة عن الدكتور يوسف صايغ.
*
هو ابن القس عبدالله صايغ الذي كان يدرس اللاهوت في القدس وسيم فيها كاهناً، وعفيفة البتروني من البترون التي، بعد ان درست في مدرسة الاميركان في صيدا، انتقلت الى صفد مع المرسلين الاميركان وهناك تعرّفت على القس عبدالله واقترنا.
ولد يوسف، كبير اخوته، في القدس سنة 1915، اما اخوته: فؤاد ولد عام 1920 (توفي عام 1959) د. فايز ولد عام 1922 (توفي عام 1980)، توفيق ولد عام 1923 (توفي عام 1971) ماري ولدت عام 1929، ادامها الله بصحتها، منير الذي ولد عام 1930 وتوفي عام 1974. والدكتور انيس الذي ولد في طبريا عام 1931.
درس الدكتور يوسف صايغ في فلسطين ثم انتقل الى مدرسة الاميركان في صيدا ومنها الى الجامعة الاميركية في بيروت، حيث تعرّف على سعاده، وامامه ادى قسم الانتماء الى جانب رشدي بطرس المعلوف(1) في 01/03/1936 في كهف في قرية عين القبو المجاورة لبلدة بسكنتا – المتن الشمالي.
شارك الدكتوريوسف في ثورة 1936 التي اندلعت في فلسطين، وانضم الى مفتي فلسطين الحاج امين الحسيني وأسس الصندوق القومي الفلسطيني.
انتقل الى العراق في اواخر الثلاثينات، فيها درّس في مدرسة انشأها الرفيق معروف صعب (2).
عاد الدكتور يوسف الى فلسطين وشارك في حرب 1948. تعرّض للأسر على يد عصابة الهاغانا لمدة عام. توسط لاطلاق سراحه الملك الاردني عبدالله بسعي من المفتي الحاج أمين.
- عيّنه سعاده منفذاً لفلسطين وكان أول منفذ عام لها. عندما مرّ سعاده في فلسطين عام 1938 متوجهاً الى المهاجر القومية الاجتماعية، زاره في طبريا وأمضى الليل عنده قبل أن يتابع إل حيفا ومنها يُبحر إلى قبرص فالمهاجر.
- استمر على ولائه القومي الاجتماعي حتى آخر حياته. ولم يتأثر بطرد شقيقه الدكتور فايز من الحزب.
- أواخر الاربعينات توجه مرة ثانية الى العراق بصفة مستشار اقتصادي في الأمم المتحدة. فيها تعرّف الى زوجته روزماري، خريجة اوكسفورد ومدرّسة في جامعة الحكمة ببغداد. عقدا زواجهما في بيروت وأنجبا:
. يزيد: استاذ في جامعة لندن.
. جمانة: رسّامة.
. فارس: مهندس معماري.
- عام 1955 غادر الى جامعة جون هوبكنز متخرجاً لاحقاً دكتوراً في الاقتصاد.
- عاد الى بيروت متولياً رئاسة الدائرة الاقتصادية في الجامعة الاميركية، حتى وفاته عام 2004.
- خلال وجوده في الجامعة الاميركية اسس مكتب التخطيط في منظمة التحرير الفلسطينية فيما أسس شقيقه الدكتور فايز مركز الابحاث الذي ورثه عنه شقيقه الدكتور أنيس (3).
- كان يملك ويدير مكتباً للاستشارات الاقتصادية.
- عام 1969 تعرّف عليه الكاتب محمود شريح بواسطة ابنه يزيد.


(1) كان كاتباً وصحافياً معروفاً. شقيق الدكتور فخري وحلمي والامين فوزي وفائزة انتيبا. كان سعاده يتردد الى منزل العائلة في رأس بيروت ويقيم عندها، ويعتبرها عائلته الثانية.
(2) تولى في الحزب مسؤوليات قيادية. منحه سعاده رتبة الأمانة. من بلدة الشويفات.
(3) خريج الجامعة الأميركية، ثم خريج جامعة كامبرج واستاذ فيها. الى ان تفرّغ لمركز الابحاث. وله مؤلفات قيّمة.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق